البيان الختامي لغرفة عمليات مبادرة " شفت تحر ش I saw harassment " عن وقائع جرائم العنف الجنسي والإرهاب الجنسي تجاه النساء والفتيات في عطلة شم النسيم 2013

الثلاثاء, 07 أيار 2013
قَيِم هذا الموضوع
(0 أصوات)
البيان الختامي  لغرفة عمليات مبادرة " شفت تحر ش I saw harassment "  عن وقائع جرائم العنف الجنسي والإرهاب الجنسي تجاه النساء والفتيات في عطلة شم النسيم 2013 مشاركة 

 

وقائع جرائم العنف الجنسي والإرهاب الجنسي تجاه النساء والفتيات في عطلة شم النسيم 2013

 

تواجد أمنى شكلي وغير فعال ، والعائلات يقاومن الحر بالجلوس على سفح النهر

النطاق الجغرافي : يبدءا من كوبري قصر النيل بطول كورنيش النيل وحتى أبراج أغاخان شبرا مصر.

توقيتات العمل الميداني : بدأت الجولة الأولى في تمام الساعة 12 ظهراً ، وانتهت الجولة الثالثة والأخيرة في تمام الساعة 30: 7 مساءً.

تم تقسيم مجموعات العمل من المتطوعات والمتطوعين إلى سبع مجموعات ثلاث ميدانية ، وواحدة تدير غرفة العمليات على مدار اليوم ، بالإضافة إلى ثلاث مجموعات أمان (سيارة أمنه ).

التقسيم الميداني : تم نشر مجموعات العمل على ثلاث نقاط ارتكاز وفقاً للخريطة الميدانية  والنطاق الجغرافي

المجموعة الأولى :

- نطاقها الجغرافي بداية من كوبري قصر النيل وحتى كوبري 15 مايو.

المجموعة الثانية :

- نطاقها الجغرافي بداية من كوبري 15 مايو وحتى كوبري إمبابة.

المجموعة الثالثة :

- بداية من كوبري إمبابة وحتى عمارات أغاخان – شبرا مصر.

 

حصاد اليوم من رصد لوقائع ومشاهدات حيه ومن خلال استمارة المسح الميداني :

- لاحظ المتابعون في المواقع الميدانية المختلفة العديد من التجاوزات والانتهاكات التي نالت الفتيات والنساء في طول مجرى نهر النيل وفقاً للنطاق الجغرافي المبين سلفاً ، والتي تتمثل في بعض وقائع التحرش اللفظي ، أو التحرش باللمس ، أو تعرض فتيات ونساء لمضايفات أثناء مرورهن بالشوارع والأماكن العامة.

- كما تم ملاحظة تكاسل ، وتباطؤ أفراد الشرطة عن القيام بمهامهم وواجباتهم المكلفون بها.

- انخفاض مستوى الإقبال الجماهيري بشكل عام ، مع ارتفاع الكثافة في غير أوقات الذروة.

ملحوظات ومؤشرات عامه تم استنباطها من خلال التعامل مع المواطنين والمواطنات في محيط النطاق الجغرافي أثناء القيام بمليء استمارات المسح الميداني التي أطلقتها مبادرة "  شفت تحر ش I saw harassment " بداية من عطله شم النسيم حيث تم القيام بتسجيل 27  استمارة مسح ميداني للرجال ، وبتسجيل 10 استمارات مسح ميداني للفتيات خلال عطلة شم النسيم 2013 :

- ثلاث فتيات أعمارهن مابين 10 : 8 سنوات  تحدثوا عن تحرشات لفظية تعرضوا ليها في مناطق سكنهم ، وعن رد فعل الأسرة  جاء رفضاً لخروجهن بمفردهن.

- استجابة الشباب والرجال للتفاعل الإيجابي علي مع أعضاء المبادرة.

- قام بعض عناصر الشرطة باستيقاف عضوات وأعضاء المبادرة  تم سؤالهم عما يقومون به طوال اليوم في النطاق الجغرافي.

- ضابط شرطة برتبه ملازم  تحدث مع أعضاء المبادرة وأقر انه يمارس التحرش و ، وقام بمليء استمارة مسح ميداني ، وأكد أن أول واقعه قام بها في عمر الــ 14 من عمره.

 

ملاحظات مبادرة " شفت تحر ش I saw harassment " عن عطلة شم النسيم 2013 :

- تؤكد المبادرة على أن أغلب الوقائع التي تم التعامل معها طوال يوم 6 مايو (شم النسيم ) في النطاق الجغرافي المبين لم تتجاوز التحرش اللفظي ، أو محاولات اللمس ، بالإضافة إلى رصد عده حالات تعرضن لعنف جنسي أثر سلباً عليهن ، وعرضهن لتعامل غير إنساني.

- لم يشهد النطاق الجغرافي أي وقائع إرهاب جنسي أو محاولات اغتصاب أو حالات تحرش جماعي مثلما شهدت مصر مؤخراً في الذكرى الثانية لثورة يناير بميدان التحرير مما يؤكد على أن ما حدث لم تكن حالات فرديه أو عوارض اجتماعية بل كانت وقائع إرهاب جنسي تعمد إلى إقصاء النساء والفتيات وإرهابهن حتى يعزفوا عن المشاركة الاجتماعية والسياسية.

- إن تعامل صناع السياسات في مصر ، وممثلي الوزارات المختلفة مع جرائم العنف الجنسي والتحرش الجنسي بالنساء والفتيات لا يليق مع وقائع الظاهرة وتأثيراتها السلبية على المستوى الإقتصادى والإجتماعى والسياسي ، وإنما يدلل على غياب الرؤية ، وضيق الأفق في تبنى تدابير واليات لمناهضة كل أشكال العنف ضد النساء والفتيات.

- نشدد على تراخى الأمن في التعامل مع جرائم العنف ضد النساء والفتيات في عموم مصر ، رغم ما تم إعلانه من بيانات رسمية منسوبه لوزارة الداخلية المصرية عن إيقاف العشرات من الشباب والرجال اللذين أقدموا على مضايقة الفتيات والنساء والتحرش بهن ، ونؤكد على عدم قدرة الأفراد والقيادات الأمنية على التعامل الإيجابي للحد من الظاهرة نظراً لافتقار البنية التشريعية المصرية لأي مواد قانون تجرم التحرش الجنسي أو تعرفه.

- تطالب مبادرة "  شفت تحر ش I saw harassment " بإعداد قانون يجرم العنف الجنسي ضد النساء والفتيات تشارك في صياغته والمناقش عليه المنظمات الغير حكومية العاملة على قضايا المرأة في مصر.

- تطالب مبادرة "  شفت تحر ش I saw harassment " بإعادة التأهيل النفسي والمهني لأفراد وضباط وزارة الداخلية المصرية من أجل التفاعل  الإيجابي مع قضايا النوع الإجتماعى.

- تطالب "شفت تحر ش I saw harassment " صناع السياسات ورئاسة مجلس الوزراء المصري إلى دعوة كافة المنظمات الغير حكومية ، وممثلي الآليات الوطنية الداعمة لقضايا المرأة وحقوق الإنسان إلى عقد مؤتمر وطني للوقوف على ماهية ظواهر العنف الجنسي ضد النساء والفتيات ، ووضع آليات وتدابير لمواجهتها بمشاركة خبرات تربويين وخبراء علم نفس واجتماع.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


الأطلاع على ألبوم الصور عبر الرابط التالى : 

 
آخر تعديل على الثلاثاء, 14 أيار 2013 11:51
كلمات متعلقه
تعليقات الفيسبوك
تعليقات برلمان النساء

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . يسعدنا مشاركتك معنا